‹ Back

200521 Meeting Minutes


محضر إجتماع كتلة البيئة و التّنمية المستدامة

في 21 أيّار 2020

الحضور مع حفظ الالقاب:

فضل الله داغر (منسّق لجنة البيئة والتّنمية المستدامة)

عبد الحليم جبر

انطوان عطاالله

ديفا شبير 

ميرا اسطفان

ماري ميشال حايك

جنان غوش عبيد

كريستل مدو‘ّر

وليد تماري

 ياسمين داغر

 ياسمين المجذوب (منسّقة مشاركة للجنة البيئة والتّنمية المستدامة)

استضافة كتلة البيئة والتّنمية المستدامة السيدة نادين بنايوت هارون، عالمة أثار ومديرة قسم الأثار والمتاحف في جامعة البلمند، للحديث عن مفهوم الحِمى الطّبيعيّة وايطارها القانوني وللاستفسار عن كيفيّة تطبيق هذا المفهوم في مرج بسري ومناطق أخرى ذات طابع مماثل.

بدايةً أشارت السيّدة نادين الى تعريف القانون رقم 130 (قانون المناطق المحميّة) لمبدأ الحِمى اذ أنّه يصنّفها على أنّها :

"موقع محميّ يضم نظاماً ايكولوجياً طبيعياً وممكن أن يضم جزئاً أخر معدلاً بشكل مستدام (أي من خلال الاستخدام المستدام للموارد الطبيعيّة) وهو ذو تنوّع بيولوجي مهم وخدمات ايكولوجية وقيم ثقافية تتم في هذا الموقع حماية اراديّة للانظمة الايكولوجية والموائل الطبيعية والقيم الثقافية المرتبطة به بواسطة نظام تقليديّ لإدارة الموارد الطبيعيّة من قبل الجماعات المحليّة مبني بغالبيته على المهارات التقليدية المحليّة لهذه الجماعات"*

ومن ثمّ ,بادرت السيدة نادين بشرح سُبُل مساهمة  الحِمى بتنشيط العجلة الاقتصاديّة والحركة السياحية البيئية المستدامة فيها لما تتضمّنه من ثروات طبيعية وأثريّة, وخاصّةً في المناطق ذات الدّخل المحدود. و قد عرضت لنا السيدة نادين نبذة عن عملها على موقع أنفه كمثال, إذ انّه يضم منظومة ايكولوجيّة مميّزة ومواقع أثرية عدّة, مثل كنيسة سيدة الرّيح وبرك الملح التاريخية. وقد ساهم عملها التّنقيبيّ على إكتشاف ثروة أثرية تعود إلى الحقبة البيزنطية. وبعد العمل على ترميمها, تحوّلت هذه الأبنية مقصداً للسكّان الذين أعادو احيائها بعدما كانت أنقاض مهجورة. لحماية كل هذا الارث المميّز قامت السيّدة نادين بحملات توعية وبرامج تنمية مستدامة في المنطقة حثّت من خلالها المجتمع المحلي على المشاركة الفعّالة في المحافظة على الحِمى من خلال تأمين فرص عمل في مجال السياحة البيئية وتشجيج الصناعات المحلية. وقد عملت على محاربة مشاريع عمرانية "سياحيّة" كانت ستقام على ساحل أنفة وبالتالي تقضي على ثروتها البيئيّة والطبيعيّة. تم توقيع إتفاقيّة الحِمى بين بلديّة أنفه وجمعيّة حماية الطبيعة في لبنان

تكمن ايجابيات الحمى في سهولة اقرارها إذ أنها تتطلب موافقة أكثريّة أعضاء المجلس البلدي فقط (بعض البلديات قد تتّبع مبدا "التوافق الوطني" لأقرار الطّلب) لتصبح نافذة. يتم تسجيلها بعد ذلك في الدولة على أساس انها جمعيّة لا تتوخّى الرّبح. أما بالنسبة لسلبيّات الحمى فتتجلى بعدم وجود أُطر تنظيميّة لكيفية المضيّ قدماً في مشاريع انمائيّة تقام على أراضيها

ختمت السيّدة نادين بالقول ان مبدأ الحِمى يُمكن أن يُطبّق على مرج بسري إذ انّه يتكوّن من اراضٍ زراعيّة مجتمعيّة مُنتجة ويضم مواقع أثريّة  وطبيعيّة متنوّعة عدّة 

سألت ياسمين داغر عن مدى فعّاليّة وجود ساحل أنفه ضمن قائمة المناطق البحريّة المُصنفّة محميّة من قبل الامم المتحدة في التصّدّي لاقامة مشاريع عمرانيّة "سياحيّة" عليه. أجابت نادين أن هذه اللائحة لا تمنع عمليّات البناء اذ يقتصر تأثيرها على الشّق المعنوي وليس القانوني 

أشاد أنطوان عطالله بعمل السيدة نادين والاستراتيجيّة المنهجيّة التي اتّبعتها في المناطق المبتغى حمايتها من خلال إعادة تفعيل مواقع مثل برك الملح ومعاصر الزيتون في أنفه جوارها لتعود بالإفادة على سكانها المحلييّن 

اجابة لسؤال فضل الله داغر عن ما اذا كان من الممكن اسقاط مبدا الحمى عن المناطق بعد ان يتم الموافقة عليه من قبل المجلس البلدي قالت نادين انّه لا توجد اي معطيات حول هذا الموضوع بعد, اذ صدر القانون عام 2019. ولكن المؤكد هو ان  مبدأ "الحمى" مسجلّ في وزارة البيئة.

واجابة على السّؤال حول اليّة العمل في حال وقعت "الحمى" ضمن نطاق اكثر من بلدية, اجابت السيّدة نادين انّه وبناءً على تجربة أنفه, ابدت المناطق المجاورة لها استعدادها الانضمام الى الحمى, لذا فهو يشكل حافز ويشجّع البلديّات على اتّباع المسار نفسه

قانون الحمى يعتمد على ممارسة المجتمع المحليّ لسلطة تصاعديّة لامركزيّة في القرار حول البيئة والتنمية المستدامة والارث الثّقافي فهو عمليّة ديموقراطيّة بحتة يمنح البلديات اداة لحماية اراضيها من خلال اجرائات سريعة تتمثل بقرار من المجلس البلدي

في الاجتماع التّالي سنناقش ملّف اجراءات التّشغيل الموحّدة لمنصّة التّغيير والمقترح من قبل كتلة دعم المنصّة التّي تهدف الى وضع نموذج الحوكمة لمنصّة التغيير بأكملها لضمان حسن سير العمل فيها.

في الاجتماع الذي سيلي التّالي سيقدّم انطوان عطاالله معلومات عن مشروع أوتوستراد فؤاد بطرس المتبنى من قبل مجلس الانماء والاعمار ومشروع حديقة فؤاد بطرس المضاد والمطروح من قبل هيئات المجتمع المدني

* المصدر: الجريدة الرسميّة ملحق العدد 23 في 30/04/2019/

سوف يتم عقد الاجتماع التالي للجنة البيئة والتنمية المستدامة نهار الخميس الواقع في 28 أيار  2020 من الساعة  5:00-6:00  مساءً 

كاتبة المحضر: ياسمين المجذوب